تعتبر العاب محاربة الأحياء الأموات تجذب اليها الكثير من اللاعبين لاقتنائها وذلك لما تحمله من أطوار جماعية تعاونيه بشكل أساسي الذي تجعلك تتحد مع اصدقائك لمحاربة جحافل الأحياء الأموات والمثابرة للبقاء على قيد الحياة ومن ضمن هذه الألعاب سلسلة Zombie Army التي تأتي من تطوير ونشر أستوديو Rebellion فبعد أصدار اخر اجزائها في عام 2015 ها هي تعود بجزء رابع يحمل في طياته الكثير من الزومبي الذين يستعدون لتدمير العالم فماذا تقدم لعبة Zombie Army 4 Dead War من تطويرات هذا ماسنعرفه في السطور القادمة

ولكن بعد مرور عام من هذه الاحداث وموت هتلر يعود الزومبي للاستيقاظ مرة اخرى ولكن هذه المرة بجوع وشراسه اكبر من قبل وليس ذلك فقط ولكن بفكر استراتيجي فهل يمكنكم التصديق ان الزومبي يمتلك فكر استراتيجي ؟ ولكن هذا ماحدث فالعالم على وشك التدمير لان قوات الزومبي يمكنها ان تأتي من العدم مرة أخري فماذا ستفعل المقاومه اتجاه ذلك الخطر، بوجهه عام القصة سطحية في المجمل لكنها كافية بمشاهد سنيمائية جيدة لجعل اللاعب متحمس لأكمال القصة

قصة اللعبة

في عام 1945 اثناء الحرب العالمية الثانية هتلر على وشك ان يخسر الحرب فالمقاومة تزداد قوة ليقوم هتلر بأستدعاء جحافل من الزومبي كورقة رابحة اخيرة حتى يتمكن من الفوز في الحرب والقضاء على هتلر بأرسالة الي الجحيم ومعه تموت قوات الزومبي التي قام باستدعائها

التعاون مع الأصدقاء ممتع وهو أقوي عناصر اللعبة

ستقوم بأختيار شخصية من بين 4 شخصيات يمكنك الاختيار منها ولكل شخصية قدرة خاصة مميزة فيوجد شخصية Boris The Prisoner وهو احدى الشخصيات التي قضت على هتلر وقدرته شحن ضربات Melee بصورة أكبر وأسرع مع قوى أكبر ولكن يعيبه ببطء حركته والشخصية التالية هي Jun والملقبة The Volunteer وهي احدى الشخصيات المنضمة حديثا للمقاومة و قدرتها هي Brain Buster القادرة علي تفجير راس الاعداء و عند الركض لن تنقص Stamina بشكل كبير مع سرعة أكبر في الركض ولكن يعيبها ضعف ضربات Melee

أسلوب اللعب

أما ان تقوم باللعب بمفردك أما ان تلعبها مع اصدقائك بحد اقصى 4 لاعبين من ضمنهم اللاعب الاساسي ولكن اللعبة توفر أقصي متعة بلعب مع الاصدقاء او لاعبين أخرين علي شبكة الأنترنت لان ستواجه معارك ضارية ضد جحافل الزومبي ولن تتمكن من النجاة وحدك علي مستوي صعوبة مرتفعة خصوصا في مراحل متقدمة سيتنوع من خلالها الأعداء وطرق قتالهم ومستوي خطر الذي سوف يشكلونه فور أزدياد أعدادهم

الشخصية التالية هي Karl والملقب The Veteran وهو احد القناصة الاسطوريين الذي كان اول من منع هتلر من ايقاظ الزومبي للمرة الاولى ومن قدراته هو شحن قدرة Overkill بصورة اسرع وايضا فرص توجيه ضربة قاضية للاعداء تكون بصورة اكبر ولكن يعيبة ان تجدد صحته يحتاج الى بعض الوقت، اما الشخصية الاخيرة هي Shola الملقبة The Engineer ومن قدراتها هو شحن قدرة Weapon focus بصورة اسرع وايضا من قدراتها زيادة مدى الافخاخ والضرر الناجم عنها ولكن من عيوبها هو قدرة التحمل الضعيفة وهنالك ايضا شخصيتين اضافيتين يمكنك الحصول عليهم من خلال عمليات Microtransactions ولكن لا ننصح بأستخدامها لانها لن تضيف شيء مختلف علي تجربة اللعب

تطويرات الأسلحة تضيف قدر من القوة سيساعدك بتأكيد لقتال الأعداء

هنالك مشكلة اخرى وهي انك لن تتمكن من الحصول على اسعافات اولية الا داخل غرفة العمليات فاذا أصبت داخل المعركه فليس هنالك حل لرفع مستوى الصحة سوا مساعدة صديق لك اذا كنت تلعب مع صديق اما في حالة لعبك بفردك فسيتوجب عليك استخدام احد خواص الشخصيات التي من الممكن ان تستطيع من خلالها ان تعيد ملء مستوى الصحة الخاص بالشخصية

الاسلحة التي ستأخدها قبل المهمه تتمثل في ثلاث أسلحة، سلاح رئيسي وهو من نوع Rifle وهو قناص يمكنك من قتل الاعداء من على بعد اما السلاح الثاني فيكون من اختيارك وتفضيلك الشخصي مثل Shotgun وLight Machine Gun اما السلاح الاخير فهو مسدس اعتيادي يمكنك استخدامه في المواقف الحرجه مثل انتظار زميلك ليقوم بعمل Revive لشخصيتك، ولكن هذا ليس كل شيء فالاسلحة يوجد بها أمكانية أضافة التحديثات والتي تستطيع فتحها عن طريق النقاط التي تحصل عليها عند رفع مستوى الخاص بشخصيتك وزيادة قوة الرصاص او سرعة الرصاص وعددها كما يمكنك ان تقوم بتركيب قطع كهربائية تصعق بها الاعداء،يمكنك تغيير شكل السلاح او اضافة ميداليات بالاضافة الى تواجد بعض الاسلحة والاشكال معظمها يمكن حصول عليا بالتقدم في مستوي الشخصية والقليل يمكن شرائه بواسطة المال الحقيقي وهو أمر مزعج

بعد ان تختار شخصيتك ستحتاج الى تجهيز نفسك جيدا قبل بداية المهمات ويمكن ذلك من خلال الشاشة التي تسبق دخولك للعبة او بداخل غرفة تسمى Safe Room بداخل عالم اللعبة، بعض المناطق قد تجد بها موارد قليلة وسيتطلب لتحصل علي ذخيره عن طريق قتل الكثير من الاعداء التي ممكن ان تسقط بعض الذخيرة

اما اخر استعداداتك للمهمات تكمن في اختيار ضربات Melee الخاصة بك وفي العاده يكون هنالك ضربة خاصة تمتلئ بمرور الوقت تستطيع استخدامها ضد الاعداء ومع ارتقائك في المستويات ستحصل على ضربات اقوى، يحتوي ايضا هذا الجزء على Perks وهي عبارة عن قدرات خاصة تحصل عليها لتساعدك في مهماتك مثل الحصول على فرصة ثانيه في حالة انتهاء الصحة الخاصة بك او ملء مستوى الصحة في حالة الوصول الى عدد معين من قتل الاعداء ويمكن تجميع هذه الخواص وفتحها عن طريق طلبات مختلفة تلقيها اللعبة في وجهك لتبقيك منشغل داخلها اكبر قدر ممكن والأهتمام بجمع عدد كبير من النقاط

المهمات تعتمد علي عده أهداف مثل تدمير قاعدة صواريخ او أنقاذ احد افراد المقاومة او القضاء على احد القادة العدو، تقديم أيضا وحوش مختلفة تقدم خطر أثناء اللعب بخلاف تكاتل الأعداء عليك يجعل اللاعب حذر أثناء الحركة، يمكن قتل الزومبي بالعديد من الطرق كأستخدام الاسلحة او القنابل والافخاخ بالاضافة الى وجود عناصر في البيئة يمكنك تفعيلها لتقتل الاعداء كتفجير خطوط الغاز او تشغيل المروحيات المعطلة كما أن بعض الأعداء تمتلك أسلحة مختلفة لا تستطيع جعلها في ترسانتك بشكل أساسي لفترة طويلة مثل قاذف اللهب او المنشار الحديدي

واجهنا بعض من المشاكل في الاتصال وذلك لان اللعبة تفتقر لخدمات Dedicated Server وتعتمد على نظام P2P وهو نظام يعتمد على جودة الانترنت عند Host واللاعبين الاخرين، هنالك بعض المشاكل الفيزيائية في الاسلحة وفي حالة محاولة قتل الزومبي باستخدام الاقدام ولكن على مستوى اللعب التعاوني كانت التجربة ممتعة للغاية وقابلنا العديد من المواقف الجنونية والمضحكة في أحيان أخري فهي تنجح في أبقاء اللاعب علي قدر جيد من التسلية

هنالك عدد من الألغاز موجودة بشكل فرعي لكل منهم متطلباته

الرسوميات

تم تصوير عالم اللعبة بصورة رائعة توضح حالة الحرب وانتشار الأحياء الأموات في جميع أنحاء المدن حيث تجد الخراب في جميع الاماكن بالاضافة الى تصميم المباني من الداخل بشكل جيد وأيضا الاهتمام بالاضاءة في حالة دخولك لمبنى مظلم  فستجد ان رؤية الاعداء اصبحت صعبة وايضا في المساحات الخارجية تقدم تأثير جيد علي رسوميات مناطق المختلفة وهو نفس ما تميزت به الأجزاء السابقة

تصميم الشخصيات البشرية علي الجانب الجيد فهناك عدد من تحديثات علي الشخصيات وشكل الأعداء مع تقديم فيزيائية جيدة للحركة وتدمير الأعداء لكن لم تقدم اللعبة تحديث ضخم لأستغلال قدرة القتل بالتصوير البطيئ الذي يميز العاب Sniper Elite

أما علي جانب الأداء فاللعبة تستخدم محرك Asura وقمنا بتجربة اللعبة بالكامل علي الحاسب الشخصي ولم نواجه اي مشاكل في الأطارات او مشاكل استقرار فكانت التجربة جيدة للغاية أمر جيد بالتاكيد كونها موجهة للعب التعاوني وأحتاج اللعبة الي جهاز من فئة المتوسطة

الموسيقى ليست في أفضل حالتها والأعتماد علي موسيقي متكررة مطلوبة لأعطاء دفعة للاعبين أثناء القتال، نري أن اصوات أطلاق الرصاص في الأجزاء السابقة أكثر واقعية وهي خطوة للوراء لكنها غير مهمة للبعض بسبب قلة الأسلحة وكونها ليست لعبة حربية

الخاتمة

في النهاية نتستطيع القول أن أستوديو Rebellion قدم تجربة جيدة علي سلسلة Zombie Army متفوقة لما قدم في لعبة Strange Brigade لما تقدمة في هذه الجزء فمع المحتوي الجيد بمناطق متنوعة وقصة تزيد من فضولك لأكمالها وعناصر اللعب التعاونية مع الأصدقاء هي عناصر متعة يستحقها محبي هذه النوع من العاب Zombie Shooter كان يعيب التجربة بعض المشاكل مع الذكاء الأصطناعي حتي مع صعوبات مرتفعة قد لا تقدم تحدي المطلوب لعدد 4 أشخاص معا في عدد لا بأس به من المهام ايضا غياب وجود Dedicated Server يزعج غير اللاعب المضيف، على صعيد اسلوب اللعب كانت الامور جيدة وتصميم المناطق أعطي تنوع للمهمات بتنوع أعداء مقبول يقدم التطوير الذي يضع السلسلة علي الأطار الصحيح رغم انها في المجمل لا تقدم أفكار جديدة علي هذه النوع من الألعاب لكنها قدمت بشكل فعال ممتع مع اللعب التعاوني.

الصوتيات

الاداء الصوتي للشخصيات قدم بشكل جيد فأصوات القيادة وأصدارها للاوامر عبر اللاسلكي وتفاعل شخصيات اللعب مع بعضها من خلال الحوارات وأختلاف الحوارات حال تواجد شخص واحد أو 4 شخصيات معا وهو عنصر قد لا تهتم به العاب تعاونية معتمدة علي القصة بالاضافة الى اصوات تفاعل الشخصيات مع الوحوش، اصوات الوحوش ستشعرك بعدم الراحة في اغلب الاوقات وتنظيم الصوت من عدة أتجاهات يضيف طبقة من القلق والأنتباة!

مدة اللعبة وقيمة الأعادة

ستحتاج لانهاء القصة الى حدود 14 ساعة من اللعب الفردي ولكن الرقم قابل لان يقل في حالة لعبك مع اصدقائك واللعبة لا تقدم شيء جديد في حالة الأعادة وللاسف لاتحتوي على طور PVP وانما هو طور تعاوني لانهاء القصة وطور اخر لمحاربة الزومبي بنظام Waves والتحديات الأسبوعية

7.4

جيدة

التقييم النهائي

قصة اللعبة
7.0
أسلوب اللعب
7.7
الرسوميات
8.3
الصوتيات
6.5
مدة اللعبة
8.1
قيمة الأعادة
7.0
الأيجابيات
  • قدمت عدد من تطويرات عن الأصدارات السابقة بشكل رائع
  • أسلوب اللعب حماسي بدرجة مرضية
  • طور تعاوني ممتع
  • مهام قصة بمحتوي جيد يبقيك منشغلا
  • رسوميات قوية وأداء جيد
السلبيات
  • وجود Microtransactions مزعج
  • مستوي الذكاء الأصطناعي يحتاج الي تحسين
  • بعض المشاكل التقنية في اللعب التعاوني بسبب نظام P2P
  • أختيارات الاسلحة محدودة عن الأصدارات سابقة
  • التصويب بأستخدام ذراع التحكم يحتاج الي أصلاح
  • يمكنك أنهاء اللعبة دون الحاجة الي تطوير أي شئ
  • طور Horde أقل مستوي من مهام القصة
  • مع الوقت ستشعر ان أسلوب اللعب يبدأ في التكرار
  • 7.4/10
    - 7.4/10
حول الكاتب

عبد الله أشرف

محاسب - برشلوني اصيل - بحب الالعاب بجميع انواعها ومن افضل السلاسل الي بحبها Resident Evil - Final Fantasy - Assassin's Creed - Darksiders

Your email address will not be published. Required fields are marked *