تعود الينا لعبة Dark Souls مرة اخري لكن ليس بجزء جديد لكن بأصدار محسن للجزء الأول الصادر في عام 2007 وايضا محسن عن اصدار Prepare to die Edition لتقدم مستوي رسومي متوافق مع الجزء الثاني والثالث بأسم Dark Souls Remastered كما تتوافر علي منصات الجيل الحالي PlayStation 4 وايضا Xbox one، في هذه المراجعة سنقوم بتقييم اللعبة الأصلية والحديث عن التحسينات التي تم اضافتها عن النسخة الأولية من اللعبة

القصة لا توجد لها مقاطع تحكيها بسهولة فاغلب القصة تكون عباره عن احاديث مع شخصيات تقابلهم خلال اللعبة عوضا عن حاجتك للتركيز في الحوارات لمعرفة خطوتك القادمة فانت من الممكن ان تذهب الي مكان يحتوي علي أعداء اكثر من قدرتك ويتكرر موتك اكثر من المعتاد من اماكن اخري فا في اي حاله من الاحوال ستواجه الموت كثيرا داخل هذه اللعبة

لا يمكنك ايقاف اللعبة في اي وقت وهو احد العناصر الصعبة بداخلها فكل شئ يتحرك من حولك ومن الخطر ترك شخصيتك في ارض المعركة تحت اي ظرف من ظروف فسيهاجم بشكل تلقائي من الوحوش المحيطة ايضا هذه النظام يمكن تغيير الأسلحة من خلاله وحصول علي الدماء وأستخدام السحر لكن اغلب الوقت سوف تحتاج الي تركيز والأعداد جيدا قبل دخول اي مكان وخصوصا الأماكن التي تحوي احدي الوحوش الرئيسية

الموت سيلاحقك في كل مكان في اللعبة فلا تتعجب عند موتك كثيرا بداخلها لكن حاول ان تكون افضل في المرات القادمة واللعبة تعطي فرصة واحدة فقط لأسترجاع الأرواح التي يتم جمعها لرفع مستوي قدرات الشخصية ويمكنك ان تجد الأرواح في نفس المكان الذي قتلت فيه وهو شئ مهم حيث سيضيع عليك جميع ما تم جمعه ويفضل استبدال الأرواح بشكل مستمر حتي لا تقلق من خسارتهم

الرسوميات

هناك تطور ملحوظ عن النسخة الأولي للعبة علي PlayStation 3 فاللعبة الأن تعمل علي PlayStation 4 Pro بدقة عرض 4K و60 اطار ايضا علي PlayStation 4 تعمل علي دقة عرض 1080p و60 اطار ونادرا ما شهدنا هبوط في الأطارات خصوصا في القتالات العنيفة مع الوحوش العملاقة

الصوتيات

هناك الكثير من المقطوعات الموسيقية الرائعة داخل اللعبة لم تختلف عن النسخة الأصلية اضافة الي اداء صوتي لشخصيات وصوت استخدام الأسلحة والوحوش لكن هناك اعاده تقديم هذه الأصوات بتقنيات افضل لتدعم الأنظمة الصوتية المحيطة الحديثة ايضا بجودة اعلي عن ما تم اصدارة سابقا

الخاتمة

اللعبة ممتعة الي اقصي حد وكلما تقدمت في القصة كلما ظهرت مفاجئات لم تكن متوقعة, أسلوب اللعب هو افضل ما في اللعبة فهي يحتاج منك الي تركيز في المعارك ومعرفة كيفية التصرف في وصول الي أماكن مختلفة وحدك دون وجود خريطة لمساعدتك علي ذلك في اغلب الوقت، التطويرات الرسومية جيدة وتقدم تجربة جيدة للاعبين الجيل الحالي ومن يحبون اعادة احياء الذكريات علي 60 اطار في الثانية، اللعبة تتوافر علي جميع المنصات بسعر 40 دولار وهي من الكلاسيكيات التي تستحق التجربة

قصة اللعبة

تبدأ الأحداث بشخصيتك في احد السجون الذي تحاول الهرب منها عن طريق قتال الحراس وتفادي الأفخاخ حتي تستطيع الحرب من هذا السجن الموحش وتنتقل عن طريق طائر كبير الي Lordran وستجد هناك Frampt الحارس الذي سوف يرشدك الي الأماكن التي من خلالها تذهب في طريق تحقيق النبؤة وجمع ارواح الملك

أسلوب اللعب

شخصية اللعبة يتم التحكم بها من منظور الشخص الثالث وتعتمد علي القتال والصد بعدد من الأسلحة المتاحة اثناء تقدمك في اللعبة، اهم عناصر اللعبة هو تفادي ضربات الأعداء فشخصيتك خصوصا في البداية لم تتحكمل عدد من الضربات لينتهي بها الأمر سريعا ايضا ما يميز اللعبة ويجعلها صعبة في اوقات كثيرة انها تعتمد عليك بشكل كامل في معرفة خطواتك القادمة وفلا يوجد خريطة واضحة او بوصله ترشدك والعالم المفتوح يعتبر هو الأقوي في اعطاءك حرية الحركة في اي مكان وأتجاه

الوحوش الرئيسية متنوعة وتختلف ضرباتها عن الأخري وطريقة قتالها ايضا مما يعطي تنوع جيد قد لا نجده في العاب اخري من نفس النوع، يمكن التسجيل فقط في اماكن التي تتواجد فها سيف كبير ومن حولة شعلة من النار بأسم Bonfires فلا يوجد شئ اخر تستطيع التسجيل من خلاله واذا مت في اي مكان تستطيع العودة فقط الي اخر Bonfire تم اشعالها

اللعبة تحتوي علي نظام تعاوني جيد فيمكن لمجموعة من الأصدقاء او اشخاص لا نعلمها علي الانترنت ان تساعدك في قتال الزعماء الكبار او لانهاء منطقة صعبة في السابق كانت تحوي 4 اشخاص فقط لكن الان يمكن اللعب حتي 6 شخصيات في نفس الوقت لكن هناك شرط للعب حتي 6 شخصيات وهو الحصول علي Dried Finger من بائع في منطقة تسمي Undead burg وهي موجودة في بدايات اللعبة علي عكس الأصدار الأول لها ايضا يمكن جمع اصدقاءك فقط عن طريق وضع كلمه سر عن طريق ادخالها يتم تجميعكم معا في مكان واحد

ليس تطوير فقط لدقات العرض لكن تطوير علي رسوميات عالم اللعبة وجعلها جيدة للمقدمين علي تجربة اللعبة في الجيل الحالي فهناك عده تطويرات علي نظام الأضاءة وتفاصيل الدروع، ايضا النيران وحركتها والأتربة وتقديم مناطق اللعبة الأسطورية من جديد برسوميات افضل علي دقة عاليا مثلما رأينا في الجزء الثالث، مازال هناك بعض الأشياء داخل اللعبة تأتي برسوميات متواضعة لكن ليس كل شئ يمكن ادراكه للاسف خصوصا في العاب التي تعتمد علي مفهوم Remastered

مدة اللعبة وقيمة الأعادة

احتجنا لأنهاء اللعبة الي 20 ساعة من اللعب وهو وقت جيد خصوصا اننا انهينها مسبقا علي PlayStation 3 ويمكن جمع كل شئ وانهاء المحتوي الأضافي في ما يقرب 40 ساعة، اللعبة للأسف لا تقدم قيمة لأعادتها مرة اخري الا لمحبي التعذيب النفسي بالموت كثيرا في داخلها

7.9

جيدة

التقييم النهائي

قصة اللعبة
8.2
أسلوب اللعب
8.3
الرسوميات
7.9
الصوتيات
7.8
مدة اللعبة
8.1
قيمة الأعادة
7.0
الأيجابيات
  • التطويرات الرسومية رائعة تجعلها ملائمة للجيل الحالي
  • أداء جيد علي دقة عرض 4K
  • تصميم العالم رائع ويعتبر مستوي جيد مقابل الأجزاء الأخري
  • تطويرات جيدة علي طور التعاوني
السلبيات
  • لا يوجد مناطق جديدة داخل اللعبة عن الأصدارات السابقة
  • مازال هناك مشكلة في القفز والتفادي قد تؤدي بحياتك داخل العبة
  • هناك بعض الأخطاء التي مازالت موجودة
  • 7.9/10
    - 7.9/10
حول الكاتب
رامي مصطفي

رامي مصطفي

الألعاب ... عشقي الأول وعشقي الثاني هو كسر السرعة, محب ل PlayStation بجميع اصداراته , من العابي مفضله Resident Evil - Metal Gear - Dino Crisis - Devil May Cry , يهمني في مقام الأولي المحتوي المعروض وطريقه اللعب بالاضافه للقصة.