عام تلو الأخر وتحاول شركة 2K تقديم أفضل ما لديها بسلسلة كرة السلة الشهيرة NBA 2K والتي حصلت على شعبية ضخمة خلال السنوات الماضية، فالعام الماضي قدمت الشركة باللعبة الكثير من التغييرات والتحسينات سواء على صعيد أسلوب اللعب أو إضافات مميزة في أطوار اللعب وذلك من أجل تقديم تجربة لعب مميزة وفي إصدارة هذا العام ومع لعبة NBA 2k19 توعدنا شركة 2K تقديم تغييرات جذرية والمزيد من الإضافات من أجل تقديم تجربة لعب سلسلة وأكثر واقعية كما يرغب الكثيرين من محبي كرة السلة، ذلك لكي تغدو اللعبة في أوج عطائها على الرغم عدم وجود منافس قوي للعبة خلال الفترة الماضية، فهل ستقدم لعبة NBA 2k19 تجربة مختلفة عن الجزء الماضي وستجعلها في أوج تألقها كما حدث بالجزء الماضي أم ستحافظ الشركة على نفس تغييرات العام الماضي

وبجانب القصة المميزة التي تم تقديمها والتركيز على لحظات النجاح والفشل خلال رحلة AI “شخصيتك الافتراضية” والتي ستتعاطف معها في أغلب الأحيان، تم تقديم طور القصة بشكل مميز بداية من مرحلة إنشاء شخصيتك الافتراضية التي أعجبتنا كثيراً حيث في البداية ستدخل في جلسة تصوير مع وكيلك لكي تختار المركز التي تفضل اللعب به وكافة التفاصيل الأخرى وبعد ذلك تقديم مرحلة الفشل التي خاضها AI وبعد ذلك مراحل العودة إلى الماضي وتذكر ماجري ومن ثم العودة إلى الحاضر والتركيز على التدريب بشكل أكبر حتى يتمكن AI من تحقيق رغبته وحلمه باللعب من جديد في NBA وعلى عكس إصدارة العام الماضي فلن تكون هذه المرة بحاجة إلى أموال من أجل تطوير شخصيتك فكل ما تحتاجه هو تنفيذ التعليمات التي ستحصل عليها قبل بداية كل مباراة وتسجيل الكثير من الأهداف والدفاع أيضا في نفس الوقت حتى تتمكن من الحصول على أراء إيجابية من قبل الجماهير وحتى المدربين وبالفعل ستقضي ساعات طويلة داخل هذا الطور دون أن تشعر بملل منه وهو ما حدث معنا بالتأكيد

تقدم اللعبة تجربة واقعية في NBA 2k19 وشهد أسلوب اللعب تغييرات عديدة تكافئ الاعبين من خلالها صاحب المهارة ويعاقب أيضا المبتدئين وستحتاج إلى وقت طويل حتى تتمكن من التغلب على الذكاء الاصطناعي قبل أن تواجه الأخرين عبر شبكة الإنترنت، تضع اللعبة قدر كبير على التركيز في التحكم بالكرة وإمكانية مراوغة لاعبي الفريق المنافس وتعظيم أيضا قدراتك المهارية قبل أن يرن الجرس بانتهاء الثواني المسموح لك بنقل الكرة بين رفاقك أيضا أثناء الدفاع أصبح عليك التركيز جيداً في عدم خلق أي مساحات بين أعضاء فريق والفريق الأخر فالأمر بات سهلاً الأن على المهاجمين اقتناص الثنائيات في أضيق المساحات وخلال الدفاع أيضا لا يمكنك الاعتماد كثيراً على الذكاء الاصطناعي على الرغم من أنه بات أفضل في هذا الجزء ولكن اللعبة تجبرك على الدفاع بنفسك بشكل كبير وسيتوجب عليك دوماً أن تعترض كل هجمة بيديك ولكن في الوقت ذاته عليك الانتباه من الحركات المزيفة التي يصنعها المهاجمين حتى لا تقع في الأخطاء فاللعبة أصبحت قاتلة الأن على صعيد الأخطاء وسيتم احتساب ركلات حرة ضدك مباشرة

الصوتيات

اللعبة تجاوزت الإمتاع أيضا على صعيد الصوتيات سواء الأداء الصوتي للمعلقين الحقيقين لمباريات كرة السلة والتي تمت إضافتهم للعبة أو حتى أصوات نجوم ومتابعي اللعبة في بداية ونهاية كل مباراة أيضا أصوات تفاعل الجمهور مع اللحظات الحاسمة كانت مميزة للغاية وتنعش قلبك دوماً خلال كل هجمة وأثناء أيضا الدفاع عن مرماك من تلقي المزيد من الأهداف، وبطور MyCareer وباقي أطوار اللعب الأخرى تم تقديم مجموعة من الموسيقي التصويرية المميزة والمتنوعة أيضا حيث لدينا في إصدارة هذا العام أكثر من 35 مقطع موسيقي مميز ستتعلق بذهنك خلال تجربتك لأطوار اللعب تلك

الخاتمة

استطاعت لعبة NBA 2k19 بالفعل أن تقدم تجربة مختلفة ومميزة عن الجزء الماضي وبات أفضل بكثير وعلى الأخص طور MyCareer الذي شهد التعديلات الأهم بإصدارة هذا العام سواء على صعيد القصة التي باتت مميزة وحماسية أو كما ذكرنا على صعيد طريقة التقديم المختلفة على الإطلاق عن الإصدارات السابقة من اللعبة وستجدك دوماً تتفاعل مع مجريات أحداث اللعبة سواء بلحظات فرح أو حزن شخصيتك على الرغم أن الاطوار الأخرى لم تشهد تغييرات كبيرة ولكن بعض الإضافات أعطت لتلك الأطوار لمسة خاصة ولدينا أيضا الرسوم الجيدة التي ظهرت باللعبة مع الأداء الصوتي والموسيقي الصوتية للعبة كل تلك الإضافات أعطت للعبة رونق خاصة ونكهة مميزة، ونأمل بالطبع في الإصدارات القادمة أن تحافظ الشركة على مستوي اللعبة في الوقت الحالي وأن تضيف أفكار إبداعية جديدة تعمل على تقديم تجارب أفضل وأفضل بكثير عنها الأن.

أسلوب اللعب

على مدار السنوات الماضية وعلى الرغم من تقديم قصص مختلفة على مدار طور MyCareer إلا وأن هذا العام شهد الطور تغييرات بالجملة سواء على صعيد القصة الجديدة التي حاذت على إعجابنا منذ اللحظة الأولى أو على صعيد تقديم قصة الطور في بداياتها، في البداية ستنشأ شخصيتك الافتراضية وستنطلق في رحلة داخل عالم اللعبة كشاب حديث التخرج من مدرسة الثانوية وتحلم بالحصول على فرصة لتجربة اللعب في دوري كرة السلة للمحترفين الأشهر في العالم وهو NBA ولكن لا تأتي إليك الفرصة بتلك السهولة فلن يتم قبولك في NBA ولذلك سيتوجب عليه الرحيل إلى الدوري الصيني لكرة السلة واللعب مع أحد الأندية وهو Shanghai Bears وخلال لعبك مع هذا النادي الصيني يبدأ الجميع في التعرف عليك واحدة تلو الأخرى ويصبح لديك شعبية جيدة قبل أن يأتي نجوم NBA في جولة مباريات حول العالم إلى الصين للعب العديد من المباريات وهنا يأتي فرصتك من أجل العودة من جديد إلى دوري NBA فهل ستتمكن بالفعل من تقديم أفضل ما لديك حتى تتمكن من العودة إلى حلمك التي كنت تتمناه لسنوات عديدة

أما بالنسبة لباقي أطوار اللعب فهي لم تشهد تغييرات كثيرة سواء تعديل مستوي الذكاء الاصطناعي والذي بات أفضل الأن بكثير عما سبق وأيضا تعديل قوائم الأطوار الأخرى مثل طور MyTeam الذي شهد تغييرات على القائمة الخاصة به والتي باتت سلسلة عما سبق، السيرفرات الخاصة باللعبة أصبحت مميزة للغاية وتقدم تجربة عادلة للاعبين وليس كما حدث معنا في الجزء الماضي الذي كنا نعاني بعض الشيء في السيرفرات أثناء المباريات والتي كانت تأتي لصالح اللاعبين من خارج الوطن العربي ويرجع سبب عدم تقديم إضافات أو تغييرات جذرية في تلك الأطوار أنها شهدت العديد من التغييرات الإصدارت الماضية وقدمت طفرة مميزة ولذلك أرادت الشركة أن تستخدم بعض التغييرات الطفيفة هذا العام على تلك الأطوار وتقديم تغييرات على صعيد طور “المهنة” المميز وأيضا على أسلوب اللعب لتقديم تجربة اللعب التي ترغب الشركة في تقديمها للاعبين

الرسوميات

عام وراء الأخر ودوما نتغزل في المستوي الرسومي الذي تقدمه سلسلة NBA 2k المميز على صعيد الرسوميات فاللعبة هذا العام شهدت مسح كم كبير من أوجه اللاعبين سواء اللاعبين الحاليين في دوري NBA أو اللاعبين الأسطوريين الذين مروا على هذا الدوري الشهير ولكن على الرغم من الاهتمام الكبير على صعيد أوجه اللاعبين إلا وأن اللعبة تعاني في تصميم باقي جسم اللاعبين فلدينا على سبيل المثال اللاعب ” ليبرون جيمس” وعلى الرغم من دقة مسح وجه باللعبة إلا وأن تفاصيل باقي جسده باللعبة يبدوا غير واقعي ويلمح بعض الشيء على شخصية ” راجون روندو” أيضا أجواء الملعب تم تقديمها بشكل مميز ويجبرك على التفاعل مع أصوات الجماهير المرتفعة وبالتحديد عند تسديدات الأهداف الثلاثية أو تنفيذ إحدى الحركات المميزة في إنهاء الهجمة داخل الشباك، بالإضافة بالطبع إلى المشاهد السينمائية الجديدة التي تم تقديمها سواء في بداية المباراة أو في النهاية كانت حماسية للغاية وتضعك في الأجواء الحقيقة لمباريات كرة السلة

مدة اللعبة وقيمة الأعادة

على عكس الجزء الماضي فإن طور MyCareer سيحتاج منك فوق 15 ساعة لعب حتى تتمكن من إنهائه، بينما باقي أطوار اللعب الفردية من الممكن أن تمل منها سريعاً، ولكن الأمر المميز هو أطوار اللعب الجماعية التي ستحتاج منك إلى ساعات لعب طويلة حتى تبدأ بالشعور بالملل منها ولا نعتقد أنه سيحدث في فترة قريبة فاللعبة ستعطيك تجربة مميزة ستدوم معاك لفترات طويلة وانت تحاول ان تصبح الأفضل في كل مرة

8.4

رائعة

التقييم النهائي

أسلوب اللعب
8.8
الطور الجماعي
8.5
الرسوميات
8.2
الصوتيات
8.6
مدة اللعبة
8.0
قيمة الأعادة
8.5
الأيجابيات
  • طور MyCareer أصبح مختلف تماماً ويمتلك قصة مميزة
  • التوازن بين الهجوم والدفاع أثناء اللعب
  • المستوي الرسومي لأوجه اللاعبين
  • الموسيقي المتنوعة والحماسية
  • السيرفرات اللعبة تعطي توافق جيد بين اللاعبين
السلبيات
  • بعض المشاكل في تصميم أجساد بعض اللاعبين وعدم الاهتمام بتقديمها
  • لازالت اللعبة تعتمد على تواجد نظام Microtransactions
  • 8.4/10
    - 8.4/10
حول الكاتب
محمد شوربجي

محمد شوربجي

محاسب مستقبلى، صاحب هوس جنونى للألعاب الإليكترونية حيث أعتبر الألعاب نوع من أنواع الفنون كالسينما وليست مجرد وسيلة تسلية كما يعتبرها البعض، أسعى مثل الكثيرين فى نشر ثقافة الجيمنج في بلادنا العربية. أمتلك شغف كبير لمسلسلات الأنمي اليابانية ويعتبر HXH هو عشقى الأبدى وخصوصا شخصية Gon Freecss فهو شخصيتى الخيالية التى اعشقها بجنون جنباً إلى جنب مع صديقه كيلوا زولديك. أقوم بتجربة كافة أنواع الألعاب المختلفة فكل نوع ولديه متعة خاصة لي ، أحب المنافسة فى العاب المالتى بلاير واستمتع جدا بذلك. امتلك الحاسب الشخصى، مشجع متعصب لنادى برشلونة الأسبانى ومنتخب البرتغال.