بعد النجاح الكبير الذي حققته لعبة Fallout 4 من نشر Bethesda والتقييمات الجيدة التي حصلت عليها اللعبة ومنذ الأعلان عن الجزء الجديد Fallout 76 بات الجميع في إنتظارها، لكن سيأتينا هذا الجزء بنكهة مختلفة عما تعودنا عليه بأجزاء السلسلة الماضية فهذا الجزء سيعتمد بشكل أساسي على تجربة اللعب الجماعي وخوض قصة اللعبة ومهامها رفقة أصدقائك أو لاعبين أخرين عبر الانترنت فاللعبة باتت تشبه اخري اتخذت هذه النهج ولكن مع إعلان الشركة عن اعتماد اللعبة على طور اللعب الجماعي بات القلق ينتاب قلوب الكثيرين من محبي تلك السلسلة وهل سيؤثر هذا القرار بالسلب على اللعبة أم سيتمكن من السير على خطى نجاح الأجزاء الماضية وهذا ما سنتعرف عليه من خلال مراجعتنا

أسلوب اللعب

في بداية تجربتك للعبة سيكون عليك تصميم شخصيتك الافتراضية وعلى الرغم أن اللعبة تعتمد على اللعب الجماعي الذي يجب وجود خصائص متعددة للخيارات اللاعبين إلا وأن الخيارات أثناء تصميم الشخصية كانت قليلة للغاية وستشاهد في عالم اللعبة نفس تصاميم الشخصيات التي لم تكن مختلفة كما كنا نأمل وبعد الانتهاء من تخصيص شخصيتك الافتراضية تبدأ في الانتقال إلى العالم والخروج من الملجأ 76 لتشاهد العالم الضخم المليء بأنشطة ومهام كثيرة ستجعلك تقضي ساعات طويلة في استكشافها فكلما توغلت أكثر داخل هذا العالم كلما اكتشفت أماكن جديدة وأعداء جدد وأيضا موارد كثيرة ستستخدمها من أجل تطوير شخصيتك ومواردك، فعالم اللعبة بالفعل يعد هو الأضخم بتاريخ السلسلة كما أعلنت Bethesda من قبل ومليء بالفعاليات والمهام وهي مصممة بشكل كامل لكي تناسب اللاعبين ممن يرغبوا بخوض التجربة منفرداً أو بخوضها مع أصدقائهم

نظام التقدم باللعبة جديد على السلسلة فاللعبة تعتمد الأن بشكل كبير على Perk Cards والتي يمكن تفعيلها من أجل زيادة المستويات الخاصة بك وأيضا من أجل كسب خصائص جديدة لشخصيتك سواء قوة الضرر الذي تلحقه بالأعداء أو حتى زيادة مستوي الصحة الخاص بك وكل تلك الأمور ستتمكن من زيادتها عن طريق نظام البطاقات الجديدة والذي كانت إضافة جيدة باللعبة وسيجبرك على تنفيذ الكثير من المهام والاستكشافات من أجل فتح تلك البطاقات اللعبة تقدم أيضا نظام Crafting ربما هو الأسوأ في تاريخ السلسلة فعلى مدار الأجزاء الماضية كان بإمكانك تطوير الأسلحة والمعدات بشكل جيد وجعلها قوية للغاية حتى تتمكن من صيد الوحوش والأعداء الأقوياء ولكن هنا فإن نظام Crafting منصب فقط على أدوات وعناصر فقط تساعده في عملية البناء فقط وذلك من خلال جمع الخردوات والأدوات المنتشرة بعالم اللعبة والذهاب إلى أماكن Crafting Stations المتواجدة بخريطة اللعبة من أجل تنفيذ عملية Crafting التي كان من الممكن تقديمها بشكل أفضل من ذلك. في الفترة الماضية سمعنا عن المشاكل التقنية الكثيرة التي كانت تعاني منها اللعبة خلال نسخة البيتا الخاصة بها وكنا نأمل أنه من الممكن أن تتخلى النسخة الكاملة عن تلك المشاكل وتقدم اللعبة بشكل جيد ولكن فيما يبدوا وأن المشاكل ازدادت عما كانت في نسخة البيتا، فاللعبة تقدم هبوط كبير للغاية في معدل إطارات اللعبة بالرغم أننا قمنا بتجربتها عبر منصة PlayStation 4 وخاصة في بعض الأماكن التي يوجد بها أعداء كثر أيضا في أجزاء من الثانية تشاهد اختفاء الكثير من المباني المحيطة بك بالإضافة إلى أحد أكبر المشاكل المزعجة هي أن اللعبة توقفت يوم كامل عن العمل بسبب سيرفراتها

الصوتيات

تعد الصوتيات باللعبة الي حد ما غير مبهرة فلطالما كانت تتمتع سلسلة Fallout بموسيقي تصويرية مميزة وكانت تحظي بإعجاب الكثيرين من اللاعبين حتى ممن لم يقوموا بتجربتها وقاموا بسماع تلك الموسيقي من خلال العروض الدعائية للسلسلة لكن ليس هو الحال الذي ظهرت به لعبة Fallout 76 فاللعبة قدمت موسيقي مقبولة داخل عالم اللعبة، الأمر ذاته بالنسبة لأداء الصوتي كان متواضع وأيضا الأصوات المحيطة باللاعبين محبطة وتحتاج الي الكثير لتقديم تجربة حيوية اكثر

الخاتمة

لعبة Fallout 76 تعد فشل ذريع وغير متوقع من مطور ضخم مثل Bethesda ولا نعلم من وافق علي أصدار هذه النسخة الأولية التي لم تخرج لمستوي البيتا حتي، فببساطة هذا الأصدار لا يمت بصلة إلى سلسلة Fallout الا في المشاكل التي تم اصلاح اغلبها في الجزء الرابع، اللعبة قدمت بالفعل عالم لعب ضخم مليء بالمهام والاستكشافات التي ستقضي ساعات طويلة من أجل إنهائها بالإضافة إلى أفكار جديدة كانت جيدة إلا وأنه تم تقديمها بشكل سيء والأكثر سوءاً هو المشاكل التقنية التي ظهرت ومازال هناك فئة تبحث عن المشاكل الأخري لأصلاح هذه الفوضي، Fallout 76 كانت بحاجة للمزيد من الوقت ولم يكن مقدر لها على الإطلاق أن تصدر هذا العام أو حتى في وقت قريب من العام القادم اللعبة قدمت مشاكل عديدة كان من الممكن التغلب عليها بسهولة في حالة اخذت الوقت الكافي، نعلم ان Bethesda قدمت عناوين خلال الفترة السابقة قوية وتقييمات مرتفعة لجميعةا ونعتبرها من شركات القوية في تقديم العاب “بجودة مرتفعة” لكن هنا تم تقديم جودة باهت للغاية لا تليق على الإطلاق بهذه السلسلة او بتاريخ Bethesda او حتي بالجيل الحالي.

قصة اللعبة

لمن قام بتجربة أجزاء سلسلة Fallout لطالما سمعنا عن الملجأ رقم 76 وأنه كان أول الملاجئ التي خرجت إلى العالم الحقيقي بعد هروب البشر إلى الملاجئ خوفاً من العالم الذي تشوه بفعل الحروب والصواريخ النووية المدمرة وإشعاعاتها التي أبادت جميع من في الخارج، ومن خلال أحداث لعبة Fallout 76 سنتعرف سوياً على رحلة أول من خرجوا إلى العالم الواقعي وكيفية شعورهم مع ما يدور حولهم سواء البشر المتحولين أو الوحوش والحيوانات المخيفة التي تتواجد في كل مكان، القصة تم دمجها بطور اللعب الجماعي حتى تتمكن من تجربتها رفقة أصدقائك ولكن طريقة تقديم القصة كانت أحد عيوب اللعبة التي صادفتنا فلم تكن ملائمة على الإطلاق بل اغلب الوقت أتسمت بالغباء والتكرارية فكافة مهام القصة كانت بسيطة وتعتبر في بعض الأحيان ساذجة للغاية أبحث هناك على شيء ما وعد به سجل تلك المقاطع وهكذا كل تلك الأمور لم تشعرنا بقيمة القصة التي تمتلكها اللعبة او ان هناك قصة مقدمة في الأصل فجميع من قام بتجربة تلك السلسلة العريقة كان يرغب عن معرفة شعور أوائل البشر ممن خرجوا إلى العالم وكيفية تأقلمهم مع هذا العالم المتوحش حتى أصبحوا كما شاهدنا بالأجزاء السابقة، فاللعبة كانت بحق تمتلك قصة جيدة كان من الممكن استغلالها بشكل أفضل بكثير مما ظهرت به من أحداث Fallout 76 المترهلة

اللعبة أيضا تضعك في حالة حذر دوماً فحتى أثناء استخدامك لأداة Pip Boy الخاصة بك لن تتوقف اللعبة وسيتمكن الأعداء من حولك في الهجوم عليك ولذلك سيتوجب عليك الحذر خلال فتح تلك الأداة واستخدامها ولكنني أري هذا النظام سيء بعض الشيء ففي أغلب الأحيان انتهى مخزون المسدس الخاص بك وأردت تغيير السلاح حتى أتمكن من القضاء على العدو الذي يسير خلفي وحتى أتمكن من تغييره كان على السير طويلاً حتى أتمكن من استخدام Pip Boy وتغيير السلاح الذي أرغب به فقد كان إزعاج كبير لنا وشئ يبطء من سرعة العامة للعبة كون ان الألعاب الجماعية تعتمد مؤخرا علي سرعة بعض الشئ وبم أننا نتحدث عن الأسلحة فاللعبة تقدم لنا عدد كبير من الأسلحة المتنوعة والتي ستفيدك كثيراً خلال معاركك مع الأعداء فهناك الأسلحة الخفيفة التي بإمكانك استخدامها على البشر أو الحيوانات المفترسة أو الأسلحة الثقيلة التي ستفيدك في التخلص من الآليين والمدرعين الأقوياء، ولكن المزعج أثناء القتال مع الأعداء هو مدى سذاجة بعض الأعداء فهناك أوقات ستشاهد بنفسك تفوقهم عليك وقوة الذكاء الاصطناعي الخاص بهم وتارة أخرى ستشاهد مدى سذاجتهم فبإمكانك الدخول في مناوشات وقتل الكثيرين منهم دون حتى أن ينقص مستوى الصحة الخاصة بك نقطة واحدة ضربات متتالية وارجع للخلف وهكذا حتى تنتهى منهم ففي أغلب الأوقات ستشعر بالملل من تلك السذاجة المنتشرة كثيراً بين الأعداء باللعبة ولكن في باقي الأوقات ستشعر بالمتعة والإثارة وخاصة إذا كنت تخوض معركة مع عدو يفوق المستوي الخاص بك ايضا مع توافر مشاكل تقنية متواجدة في الأجزاء الماضية تم نقلها بنفس الشكل دون أصلاح وهو امر مزعج

الرسوميات

مقارنة بالمستوى الرسومي الذي ظهرت به لعبة Fallout 4 فإن لعبة Fallout 76 قدمت مستوي رسومي جيد ليس هو الأفضل ولكنه يعتبر الي حد ما افضل وذلك مع حجم خريطة اللعب الضخم وعالم اللعب المفتوح الذي بإمكانك التجول فيه أينما تريد وستشاهد مباني جديدة وأماكن مختلفة قابلة للاستكشاف ولكن كل تلك الأمور الجيدة ظهرت بشكل غريب وذلك بسبب المشاكل التقنية التي تحدثنا عنها من اختفاء اماكن وظهور اشياء اخري وانخفاض مستوي جودة رسوميات في مناطق عشوائية، اللعبة كانت بحاجة للمزيد من الوقت حتى تتمكن الشركة من استخدام محرك تطوير أخر فمحرك Creation Engine لم يعد مرحب به في ظل تطور المستوي الرسومي ودعم الألعاب الأخرى لتقنيات HDR ودقة عرض 4K

مدة اللعبة وقيمة الأعادة

اللعبة تقدم عالم لعب ضخم وحتى تتمكن من إنهاء اللعبة واستكشاف هذا العالم ستكون بحاجة ما بين 30 إلى 35 ساعة لعب ولكن بسبب المشاكل التقنية والأداء السيء التي ظهرت به اللعبة نعتقد أن عمر اللعبة لن يكون كبير وأنك لن تفكر حتى في إنهائها

5.5

سيئة

التقييم النهائي

قصة اللعبة
3.8
أسلوب اللعب
6.0
الرسوميات
5.7
الصوتيات
5.0
مدة اللعبة
7.5
قيمة الأعادة
5.0
الأيجابيات
  • خريطة لعب ضخمة تكافئك علي الأستكشاف
  • نظام التقدم باللعبة جيد ومبتكر
  • بعض المهام الجيدة لكنها قليله جدا
  • الوحوش الكبيرة تقدم تحدي جيد ومرضي
  • بعض الأغاني الجيدة داخل اللعبة
السلبيات
  • تقديم موارد من الجزء السابق علي انها اشياء جديدة في نمط تعاوني
  • بل حذف او تقليل من الأشياء الجيدة متواجدة في الأجزاء السابقة
  • نظام Crafting مربك وسيئ
  • المستوى الرسومي ضعيف وغير ما وعدنا به
  • الذكاء الاصطناعي باللعبة ساذج ان لم يكن موجود
  • المهام تكرارية ومملة
  • لا يوجد شئ ممتع في اللعب كمجموعة فاغلب المهام تستطيع انجازها بنفسك
  • النظام الخاص باللعبة لا يقدم مكافئات مجزية في اللعب التعاوني
  • مشاكل تقنية بحركة اللاعبين والوحوش بل واختفاء البعض وتأخر الأستجابة
  • حمل المعدات محدود للغاية
  • مشاكل بسيرفرات اللعبة تجعلك في اوجهه غضبك
  • تحميل بين مناطق يأخذ وقت طويل
  • 5.5/10
    - 5.5/10
حول الكاتب
محمد شوربجي

محمد شوربجي

محاسب مستقبلى، صاحب هوس جنونى للألعاب الإليكترونية حيث أعتبر الألعاب نوع من أنواع الفنون كالسينما وليست مجرد وسيلة تسلية كما يعتبرها البعض، أسعى مثل الكثيرين فى نشر ثقافة الجيمنج في بلادنا العربية. أمتلك شغف كبير لمسلسلات الأنمي اليابانية ويعتبر HXH هو عشقى الأبدى وخصوصا شخصية Gon Freecss فهو شخصيتى الخيالية التى اعشقها بجنون جنباً إلى جنب مع صديقه كيلوا زولديك. أقوم بتجربة كافة أنواع الألعاب المختلفة فكل نوع ولديه متعة خاصة لي ، أحب المنافسة فى العاب المالتى بلاير واستمتع جدا بذلك. امتلك الحاسب الشخصى، مشجع متعصب لنادى برشلونة الأسبانى ومنتخب البرتغال.