منذ سنوات طويلة وتحاول شركة “كوي تيكمو” تقديم أفضل لعبة Warriors لديها ولطالما حاولت ذلك على مدار أجزاء Dynasty Warriors و Samurai Warriors الشهيرة ودوماً تحاول دمج عناصر اللعب والشخصيات من كلا السلسلتين في سلسلة جديدة بعنوان Warriors Orochi، واليوم ومع إصدار الجزء الرابع من تلك السلسلة بات الكثيرين في انتظار ما ستقدمه الشركة في أحداث هذا الجزء وخاصة وبعد الأداء المخيب للآمال الذي حصلنا عليها من خلال تجربتنا لأحداث لعبة Dynasty Warriors 9 التي صدرت في فبراير الماضي وكانت تعاني من مشاكل عديدة سواء مشاكل تقنية أو حتى في أسلوب اللعب وان هذه الجزء سيضم أكبر عدد شخصيات في تاريخ سلاسل ألعابها وهو بالفعل ما قدمته اللعبة والمزيد كذلك وهذا ما سنتعرف عليه من خلال مراجعتنا

اللعبة تقدم أكبر عدد من الشخصيات في تاريخ ألعاب شركة “كوي تيكمو” فاللعبة تقدم 170 شخصية قابلة للتجربة وسيكون بإمكانك استخدام 3 منهم في كل مهمة تقرر الذهاب إليها. الشخصيات متنوعة من بين سلسلة Dynasty Warriors و Samurai Warriors وأيضا سلسلة Warriors Orochi مع إضافة بعض الشخصيات الجديدة وهم ألهه “أولمبيكوس” وهم Zeus Athena Perseus Ares و Odin بالإضافة أيضا إلي شخصية جديدة وهي Diamondback وجميعهم يمتلكون قدرات قتالية مميزة لا مثيل لها بين شخصيات اللعبة، كما عملت اللعبة علي تقديم عدد مهام جيد منقسمة على هيئة فصول وخلال تلك المهام سنشاهد مهام رئيسية تابعة لقصة اللعبة وهناك أخري جانبية وهي التي تساعد في تطوير تلك الشخصيات مما نتج عنه بالطبع وجود عدد كبير من المهام الجانبية حتى تتمكن من تطوير الكم الهائل من تلك الشخصيات وبعد نهاية كل مهمة تحصل على العديد من المكافئات المتنوعة بين نقاط تطوير وأيضا معدات جديدة بإمكانك تغييرها للشخصيات التي تقم بتجربتها وتلك المعدات والملابس والأسلحة أيضا تساعد في زيادة قوى الخاصة بها بينما نقاط التطوير تلك ستتمكن من تفعيلها من خلال شجرة المهارات التي يمتلكها كل شخصية على حسب أسلوب قتاله وهي ضرورية للغاية

اللعبة تقدم إضافة جيدة هذه المرة وهي إمكانية تجربة المهام الرئيسية والجانبية رفقة لاعبين أخرين سواء أصدقائك أو أفراد عائلتك عن طريق خاصية “انقسام الشاشة” التي تدعمها اللعبة أو حتى عن طريق دعوة أحدهم وتجربة اللعب معهم عبر الشبكة وهو كان أحد ميزات اللعبة والتي نادى بها الكثير من اللاعبين بعد غياب تلك الميزة في الجزء التاسع من لعبة Dynasty Warriors ولكن اللعبة تعاني من مشكلة كبير وهي قلة أطوار اللعبة فبجانب طور القصة التي تقدمه اللعبة يوجد لدينا طور Battle Arena وهو طور مشابه لمباريات Capture the Flag حيث من خلاله ستبدأ في محاولة الاستيلاء على قواعد ومن يتمكن من القضاء على الفريق الأخرى والاستيلاء على أكبر عدد من القواعد سيكون الفريق الفائز

الرسوميات

كعادة شركة “كوي تيكمو” في ألعابها فهي لا تقدم تجربة مرضية للاعبين على صعيد المستوي الرسومي فأغلب ألعابها تكاد تشعر وكأنها من ألعاب الجيل الماضي وليس ألعاب الجيل الحالي الذي يشهد تقدم كبير على مستوي التكنولوجيا ومحركات الألعاب التي تساعد في تقديم تجربة رسومية مرضية أيضا هناك اختلاف واضح بين شخصيات سلسلة Samurai Warriors التي تبدو أفضل بكثير من شخصيات Dynasty Warriors في دقة تفاصيل تلك الشخصيات والمستوي الرسومي الذي ظهرت به أضافة الي عالم اللعبة تم تقديمه بشكل مميز من ناحية التفاصيل البسيطة ولكن على صعيد الرسوميات فهو الأخر لم يشهد أي اختلاف عن الأجزاء الماضية فلازال يقدم مستوي متوسط للغاية وربما يكون أيضا أقل من المتوسط

مدة اللعبة وقيمة الأعادة

طور القصة فاللعبة يقدم لك 70 مهمة مقسمة على هيئة 5 فصول بإمكانك الانتهاء من المهام الرئيسية المتواجدة بطور القصة في وقت يعتبر جيد جداً مقارنة بالأجزاء الأخرى من السلسلة فاللعبة ستتطلب ما بين 8 إلى 11 ساعة لإنهائها وإذا أردت إنهاء اللعبة بشكل كامل سواء مهام جانبية أو رئيسية فاللعبة ستكون بحاجة إلى ما بين 30 ساعة إلى 40 ساعة كاملةً وهذا بالطبع بجانب طور Battle Arena

وأخيراً أحد ميزات اللعبة وهي عدد الشخصيات الضخم الذي يصل إلى 170 شخصية قابلة للتجربة تقدم كل منهم أسلوب قتال مختلف عن الشخصيات الأخرى وعلى رأسهم آلهة “أولمبيكوس” وقدراتهم السحرية الفائقة، كل تلك التغييرات لابد لشركة “كوي تيكمو” أن تحافظ عليها جيداً في ألعابها المستقبلية وتقديم إضافات وتعديلات جديدة تجعل من تجربة ألعابهم أكثر متعة وإرضاءً للاعبين ففي أغلب الأوقات شعرنا بالملل ولكن مع الاستمرار باللعب بدأت اللعبة في إرضائنا وهو يعد أمر جيد وسيء أيضا للعبة فمن الممكن أن يحكم عليها اللاعبين من بدايتها البطيئة ويقرر تركها للأبد.

قصة اللعبة

قصة اللعبة ولأول مرة في سلسلة Warriors عامة تقديم تجربة مرضية للاعبين سواء عن طريق تقديم القصة أو حتى إضافة شخصيات جديدة وحبكة جيدة حيث تدور أحداث اللعبة بعد نهاية الجزء الثالث وانتهاء حرب الممالك الثلاثة وعودة أبطالها إلى فتراتهم الزمنية والعودة من جديد إلى حياتهم الطبيعية في عالمهم الخاص بهم، يقرر “زيوس” إله الرعد عند اليونانيين بعد اجتماعه رفقة باقي أعضاء ألهه “أولمبيكوس” إعادتهم من جديد إلى عالم Orochi لهدف يرضيه وليس هذا فحسب بل إعطاء أحدهم إحدى الأساور الخاصة التي تمده من يرتدي إحداها بقوة مخيفة ولكن تتمكن Perseus من خطف باقي الأساور الثمانية قبل أن يرسلها “زيوس” وتقم هي بإرسالها بشكل عشوائي في جميع أنحاء عالم Orochi

أسلوب اللعب

اللعبة تقدم أسلوب لعب سلس وبسيط كما عهدناها بأغلب ألعاب شركة “كوي تيكمو” ولكن الأمر المختلف هنا هو أن الشركة اعترفت بمشاكل أسلوب اللعب التي عانها منها الجزء التاسع من سلسلة Dynasty Warriors وقررت أن شخصيات Dynasty Warriors التي ستتواجد باللعبة ستقدم أسلوب لعب الجزء الثامن وليس التاسع والذي حصل وقتها على إعجاب الكثيرين وبالنسبة لشخصيات Samurai Warriors فهم أيضا يمتلكون نفس أسلوب لعب أخر أجزاء تلك السلسلة ولا يختلف كثيراً عنهم، أما بالنسبة لشخصيات سلسلة Warriors Orochi فقد تم تقديم نفس أسلوب اللعب المتواجد بالأجزاء الماضية والمقتبس بالطبع من سلاسل Warriors الرئيسية والمفضلة للاعبين.ولكن الأمر المميز هنا هو القدرات السحرية الجديدة التي أصبح يمتلكها كل شخصية من شخصيات اللعبة وبإمكانها أن تفييدك بشكل كبير خلال معارك الزعماء والأعداء الكثر في ساحات القتال فتتنوع تلك القدرات ما بين القدرات التقليدية التي بإمكانها تأثير ضرر بسيط على صفوف الأعداء أمامك والقدرات القوية التي بإمكانها الإطاحة بأكبر عدد ممكن من الأعداء في آن واحد وتتنوع تلك القدرات أيضا من شخصية لأخري على حسب قدراتهم القتالية وأسلوب لعب كل منهم

قصة اللعبة هذه المرة تعتبر جيدة في طريقة عرضها فهي تقدم على هيئة مجموعة من المهام والتي بإمكانك خوضها بأي من المحاربين والأبطال التي ستقم بفتحهم لاحقاً ويصل عدد تلك المهام إلى 70 مهمة تم توزيعهم جميعاً على هيئة عدة فصول يصل عددها إلى 5 فصول ولكن الأمر المزعج في عرض القصة هو قلة عدد المشاهد السينمائية والاعتماد بشكل كبير على طريقة عرض Graphic novels التي أصبحت نهج في أغلب ألعاب الشركة والألعاب اليابانية الخفيفة خلال الفترة الماضية

الصوتيات

أما على صعيد الصوتيات والموسيقي التصويرية فقد عادت الشركة من جديد لاستخدام المقاطع المميزة التي تعودنا عليها بسلسلتي Samurai Warriors و Dynasty Warriors بعيداً عن الموسيقي الغريبة التي ظهرت في أخر أجزاء تلك السلاسل أما بالنسبة للأداء الصوتي فهو مميز وتم تقديمه باللغة اليابانية ولا يوجد دعم للغة الإنجليزية في أداء الشخصيات ولكن هذ لا يعد بعيب على الإطلاق فلطالما تميزت تلك السلسلة وألعابها بالأصوات اليابانية التي تجعلك تتعلق بأغلب تلك الشخصيات وهو ما قدمته لعبة Warriors Orochi 4 بشكل جيد بالفعل

الخاتمة

استطاعت شركة “كوي تيكمو” بالفعل من تقديم تجربة ناجحة ومميزة جعلت محبي تلك السلاسل من إعادة ثقتهم من جديد بألعاب الشركة بعد تجربة Dynasty Warriors 9 المخيبة للآمال ولكن على الشركة خلال الفترة القادمة إعادة النظر من جديد في المشاكل والعيوب التي أصبحت تصيب ألعابها وأهمها المستوي الرسومي التي تظهر به أغلب ألعاب الشركة وأيضا أطوار اللعب المحدودة للغاية، اللعبة قدمت إضافات مرضية على أسلوب اللعب وبالأخص خصائص تطوير الشخصية وشجرة المهام الجديدة والقدرات السحرية المتنوعة لكل شخصية والتي بإمكانها أيضا إنشاء “كومبو” مشترك بين الثلاث شخصيات التي تقم بتنفيذ المهام بهم

7.0

عادية

التقييم النهائي

قصة اللعبة
7.0
أسلوب اللعب
7.2
الرسوميات
6.4
الصوتيات
7.3
مدة اللعبة
7.5
قيمة الأعادة
6.8
الأيجابيات
  • قصة جيدة وتقديم الشخصيات الجديدة بشكل مرضي
  • إضافات بسيطة على أسلوب اللعب جعله الأفضل في تاريخ ألعاب الشركة
  • الموسيقي التصويرية
  • عدد الشخصيات الأضخم في تاريخ ألعاب الشركة
  • أمكانية اللعب عن طريق Split Screen
السلبيات
  • أطوار لعب قليلة للغاية
  • طور Battle Arena لا قيمة له باللعبة وممل بعض الشيء
  • تكرار بعض المهام والمراحل باللعبة
  • بالطبع المستوي الرسومي المتوسط التي تظهر به اللعبة
  • 7.0/10
    - 7.0/10
حول الكاتب
محمد شوربجي

محمد شوربجي

محاسب مستقبلى، صاحب هوس جنونى للألعاب الإليكترونية حيث أعتبر الألعاب نوع من أنواع الفنون كالسينما وليست مجرد وسيلة تسلية كما يعتبرها البعض، أسعى مثل الكثيرين فى نشر ثقافة الجيمنج في بلادنا العربية. أمتلك شغف كبير لمسلسلات الأنمي اليابانية ويعتبر HXH هو عشقى الأبدى وخصوصا شخصية Gon Freecss فهو شخصيتى الخيالية التى اعشقها بجنون جنباً إلى جنب مع صديقه كيلوا زولديك. أقوم بتجربة كافة أنواع الألعاب المختلفة فكل نوع ولديه متعة خاصة لي ، أحب المنافسة فى العاب المالتى بلاير واستمتع جدا بذلك. امتلك الحاسب الشخصى، مشجع متعصب لنادى برشلونة الأسبانى ومنتخب البرتغال.