بعد النجاح الكبير التي حققته لعبة Minecraft جعلها محط أنظار الكثيرين من المطورين قبل اللاعبين، ففي عام 2015 قرر أستوديو التطوير Telltale Game الشهير بإطلاق لعبة Minecraft: Story Mode والتي تعطينا طور للقصة بأسلوبها المعتاد لتلك اللعبة، والعام الماضي وعبر منصة “الحاسب الشخصي” قامت شركة 505 Games بالتعاون مع أستوديو التطوير بإطلاق Portal Knights تلك Keen Games والتي تصدر هذه الأيام لمنصات “بلاي ستيشن 4″ و”إكس بوكس ون” وأيضا منصة “نينتندو سويتش”. اللعبة قامت باقتباس الفكرة العامة للعبة Minecraft وتنفيذها بشكل مختلف تماماً مثل إدراج عناصر الـ RPG المميزة داخل عالم تلك اللعبة الساحر والمليء بالأعداء من كل الأشكال والذي سيكون عليك مقاتلتهم من أجل جمع النقود والمعدات التي ستساعدك في عمليات الـ Crafting سواء للأسلحة أو للعناصر التي ستتطلب منك.

أسلوب اللعب

اللعبة كما ذكرت تحاول تقديم أسلوب لعب Minecraft الشهيرة بشكل مختلف عن طريق دمج عناصر “الأر بي جي” الممتعة بداخلها، فبات الأن بإمكانك استغلال كل شيء حولك من أحجار وأشجار وكل شيء لإنتاج موارد بإمكانك استخدامها في تطوير الأسلحة الخاصة بك وأيضا المعدات التي ستحتاجها أثناء رحلتك، وليس هذا فحسب بل الأهم فى تطوير وصناعة الأحجار التي ستفتح لك البوابات القديمة للانتقال للعالم الأخر، وفي كل عالم ستزوره ستجد هناك أشياء بإمكانك استكشافها ستحتاجها لاحقاً باللعبة فعليك الاحتفاظ بها وأن تواصل دائما البحث عن الأماكن السرية التي تتواجد بكثرة في العديد من تلك العوالم التي ستزورها.

اللعبة وكعادة ألعاب RPG تقدم لك مهمات جانبية بعضها من الممكن إنجازه بسهولة والبعض الأخر يتطلب منك وقت ومساعدة من بعض أصدقائك، فتعدد المهمات الجانبية كانت واحدة من الأمور المميزة باللعبة والتي أعجبتنا كثيراً فهناك أشخاص بحاجة لموارد ما لتطوير سلاح أو معدة لهم، وهناك أشخاص تستنجد بك لإنقاذهم من مجموعة من الأعداء وعليك مساعدتهم، وعند إنهاء كل مهمة جانبية ستأخذ مجموعة من النقاط تساعدك في زيادة المستوي الخاص بك وايضا ستحصل علي نقوم بإمكانك لاحقاً تطوير وشراء بعض الأسلحة والمعدات التي ستحتاجها لاحقاً. اللعبة كما ذكرت تتطلب من الاستكشاف فلا يوجد شيء باللعبة لن يمكنك استخدامه من مثل الأشجار ستنتج لك الخشب الذي ستستخدمه بإنشاء وتطوير الأسلحة الخاصة بك وأيضا تطوير الأماكن المخصصة لزيادة مستوي الأسلحة والمعدات، والأحجار تساعدك في بناء المنازل المحطمة من جديد في بعض المهام وأيضا في الوصول لبعض الأماكن العالية التي عليك استكشافها والنيران التي بإمكانك استخدامها لصنع الشعلات للإضاءة في الأماكن المظلمة التي ستقم باستكشافها فكما ذكرت أمامك عالم مليء بالعناصر التي ستحتاجها في كل شيء باللعبة فقم باستخدامهم بشكل جيد.

الرسوميات

اللعبة قدمت مستوي رسومي جيد للغاية سواء في البيئة الشاسعة بكافة تفاصيله المميزة، أو شخصيات اللعبة واختياراتهم والشخصيات التي تقابلها أثناء اللعبة إلي الأعداء التي اختلفت عملية تصميمهم والتي كانت برغم بساطتها متقنة للغاية إلي الزعماء الذين تم تطوير الرسوم الخاصة بهم كثيراً.

مدة اللعبة وقيمة الإعادة

اللعبة احتاجت مننا فوق الـ 32 لإنهاء القصة واستكشاف العديد من الأماكن باللعبة، وأيضا وحسب أسلوب كل شخص من الممكن قضاء المزيد من الوقت بداخل اللعبة ولكن عليك في البداية الصبر ومن ثم ستصبح مدمناً للعبة مثل ما حدث معناً.

قصة اللعبة

أحداث لعبتنا تلك تأخذنا إلي مجموعة من العوالم الكثيرة والتي كانت في الماضي عالم واحد مسالم ولكن بفعل إحدى القوي الغامضة انقسم هذا العالم للعديد من العوالم الصغرى ولا يوجد شيء يربطهم ببعض سوي “البوابات القديمة” وعليك أنت وأصدقائك الأبطال أن تجمعوا أحجار تلك البوابة وتعيدون اتصال العوالم ببعضها البعض والانتقام من تلك الوحوش وقهرها والتي تحرس تلك البوابات وتحاول منعك وتحقيقي السلام من جديد لهذا العالم.

في البداية اللعبة تتيح لك فئة من فئات اللعبة للعب بها وبإمكانك إنشاء واحدة جديدة إذا لم تعجبك الأخرى في وقت لاحق من اللعبة، فلدينا باللعبة شخصية Warrior و Mage وأيضا Ranger فلتختار بعناية أيهم تفضل سواء كان القتال عن قرب باختيار شخصية Warrior أو القتال عن بعد باستخدام شخصيتي Ranger و Mage. وبعد الانتهاء من اختيار شخصيتك سيتوجب عليك مثل أي لعبة RPG معروفة من تصميم الشخصية بشكل كامل ومن بعدها تقم بالانضمام لعالم اللعبة المتصل عبر شبكة الإنترنت أو اللعب بمفردك فقط. ولكن الممتع هنا هو أنه بإمكانك أنت وأصدقائك عبر الشبكة من تجربة تلك اللعبة والقتال مع واستكشاف تلك العوالم فبإمكانك اختيار أربعة من أصدقائك للدخول معك ومساعدتك أيضا في تخطي العديد من الزعماء الصعاب باللعبة وكل ما ستفعلونه سيكون مشترك بينكم عبر العوالم الأخرى.

اللعبة قدمت مجموعة متنوعة من الأعداء وعددهم كان كبيراً للغاية فكان هناك تنوع واضح بين مستوي وقوة كل عدو تواجه وكل شخص وله طريقة القتال الخاصة به فعليك متابعته جيداً ومن ثم تبدأ في مهاجمته كما تحب، أما بالنسبة للزعماء فاحتوت اللعبة علي مجموعة من قتالات الزعماء الرائعة والتي نالت إعجابنا كثيراً وهناك البعض الأخر لم يكن أمامك سوي استدعاء أصدقائك للسيطرة عليه معك فقوة الزعماء كانت متفاوتة ورائعة واستمتعنا كثيراً في قتالهم.  اللعبة أيضا تعطيك بعد كل مستوي تحصل عليه مجموعة من النقاط أو Skill Points التي بإمكانك استخدامها في تطوير القوة الخاصة بك أو معدل التحمل أو قوة الأسلحة والذكاء وكل تلك الأمور التي ستحتاجها في تطوير شخصيتك، أيضا هناك بعض الموارد التي سيكون عليك جمعها من أجل تجهيز الشخصية الخاصة بك سواء من خوذات أو أدرع وما إلي ذلك وتجهز شخصيتك جيداً قبل خوض تجول هذا العالم.

الصوتيات

أما بالنسبة للأصوات فقد كان عنصر عادياً لم يكن مؤثر باللعبة بشكل كبير فليس بسيء وأيضا ليس بجيداً، فلانجد أصوات للمحادثات بين الشخصيات وبعضها مجرد محادثات كتابية وأيضا أصوات الأعداء كانت مجرد أصوات الهجمات التي تقم بضربها فقط، ولايوجد أي موسيقي تصويرية باللعبة حتي بمعارك الزعماء. فلم يكن عن مؤثراً علي الإطلاق داخل تلك اللعبة.

الخاتمة

لعبة Portal Knights قدمت أسلوب لعب Minecraft بشكل رائع ومتقن مع دمج عناصر الـ RPG جعلها لعبة مختلفة، ففي الساعات الأولي لينا قد مللت من اللعبة كثيراً ولكن عندما أعطيتها فرصة جديدة وتجربة أخري نالت اللعبة استحسانا كبيراً وقدمت تجربة جعلتني أقضي بها الكثير والكثير من الساعات لاحقاً أقم باستكشاف تلك العوالم التي تم إجادة تصميمها وأيضا تصميم الأعداء المتنوع والمتقن للغاية، فاللعبة تقدم لك أيضا عالم ضخم لاستكشافه وستقضي فيه الكثير من الساعات بداخله للبحث عن كل شيء والمخابئ والكنوز التي تتواجد وراء الجدران وفي الكهوف أيضا.

7.3

جيدة

التقييم النهائي

قصة اللعبة
7.0
أسلوب اللعب
7.5
الرسوميات
7.5
الصوتيات
6.5
مدة اللعبة
8.0
قيمة الأعادة
7.5
الأيجابيات
  • أسلوب لعب مختلف بدمج أسلوب لعب ماين كرافت مع عناصر الأر بي جي المميزة
  • اللعب التعاونى باللعبة كان يعطي للعبة نكهة مختلفة تماماً عن اللعب الفردي
  • رسومات اللعبة كانت رائعة وتصميم الأعداء والبيئة ممتاز
  • الذكاء الخاص بالأعداء والزعماء كان جيداً للغاية
  • العالم المليء بالموارد التي بإمكانك إستخدامها فى تطوير معداتك وأسلحتك
السلبيات
  • الأصوات لم تكن مميزة باللعبة
  • القصة لم تكن قوية ولم تجبرنا علي الإهتمام بها
  • لاتستطع إيقاف اللعبة أثناء القتال مع أحد الأعداء
حول الكاتب
محمد شوربجي

محمد شوربجي

محاسب مستقبلى، صاحب هوس جنونى للألعاب الإليكترونية حيث أعتبر الألعاب نوع من أنواع الفنون كالسينما وليست مجرد وسيلة تسلية كما يعتبرها البعض، أسعى مثل الكثيرين فى نشر ثقافة الجيمنج في بلادنا العربية. أمتلك شغف كبير لمسلسلات الأنمي اليابانية ويعتبر HXH هو عشقى الأبدى وخصوصا شخصية Gon Freecss فهو شخصيتى الخيالية التى اعشقها بجنون جنباً إلى جنب مع صديقه كيلوا زولديك. أقوم بتجربة كافة أنواع الألعاب المختلفة فكل نوع ولديه متعة خاصة لي ، أحب المنافسة فى العاب المالتى بلاير واستمتع جدا بذلك. امتلك الحاسب الشخصى، مشجع متعصب لنادى برشلونة الأسبانى ومنتخب البرتغال.