لعبة Tom Clancy’s Ghost Recon Wildlands تسبب مشاكل دبلوماسية بين فرنسا وبوليفيا

لعبة Tom Clancy’s Ghost Recon Wildlands تسبب مشاكل دبلوماسية بين فرنسا وبوليفيا

بالرغم من عدم إطلاقها بعد بشكل رسمي فى الأسواق ولكن بدأت لعبة Tom Clancy’s Ghost Recon Wildlands فى إثارة الجدل حولها خلال الأيام القليلة الماضية فجميعنا نعلم قصة اللعبة وأحداثها التي تدور فى بوليفيا فى عالم مليء بالمخدرات وتحويل تلك البلد إلي بلدة مخدرات تحتلها عصابات خطيرة، وهو ماأزعج مسئولي دولة “بوليفيا” وبالتحديد وزير الداخلية السيد”كارلوس روميرو” والذي طالب بالسفير الفرنسي بسرعة التدخل لحل تلك المشكلة ووصف بلادهم علي أنها بلدة مخدرات ويجوبها العصابات وطالب “كارلوس” بإتخاذ الإجراءات القانونية لكل من حاول الإساءة ببلدهم. وجاء الرد سريعاً من قبل شركة “يوبي سوفت” بأن أحداث اللعبة من وحى الخيال ولاتمت للواقع بصلة تماماً كعادة ألعاب “يوبي سوفت” فى الفترة الأخيرة والتى تحاكى مناطق معينة بالعالم مع ذكر قصص وأحداث ليست لها علاقة بالواقع حسب ذكرهم، وأيضا أنهم قاموا بتصوير الأماكن التاريخية ومعلومات كثيرة داخل اللعبة توحي علي مدى جمال البلاد وعراقتها. الجدير بالذكر أن لعبة Tom Clancy’s Ghost Recon Wildlands سوف تصدر بشكل رسمي فى السابع من الشهر الحالى لمنصات “إكس بوكس ون ” وبلاي إستيشن 4″ وأيضا الحاسب الشخصي، فإنتظروا مراجعتنا لها قريباً.

حول الكاتب
محمد شوربجي

محمد شوربجي

محاسب مستقبلى، صاحب هوس جنونى للألعاب الإليكترونية حيث أعتبر الألعاب نوع من أنواع الفنون كالسينما وليست مجرد وسيلة تسلية كما يعتبرها البعض، أسعى مثل الكثيرين فى نشر ثقافة الجيمنج في بلادنا العربية. أمتلك شغف كبير لمسلسلات الأنمي اليابانية ويعتبر HXH هو عشقى الأبدى وخصوصا شخصية Gon Freecss فهو شخصيتى الخيالية التى اعشقها بجنون جنباً إلى جنب مع صديقه كيلوا زولديك. أقوم بتجربة كافة أنواع الألعاب المختلفة فكل نوع ولديه متعة خاصة لي ، أحب المنافسة فى العاب المالتى بلاير واستمتع جدا بذلك. امتلك الحاسب الشخصى، مشجع متعصب لنادى برشلونة الأسبانى ومنتخب البرتغال.