في الفترة الماضية أصبحنا نشاهد انتشار كبير للألعاب المقتبسة عن مسلسلات الأنمي والمانجا الناجحة محاولة من الشركات في استغلال القاعدة الجماهيرية التي تمتلكها هذا الألعاب وتقديم تجربة لعب جيدة تحقق نجاحات كبيرة، وكانت أخر تلك الألعاب هي لعبة Black Clover Quartet Knights التي حقق الموسم الأول من مسلسل الأنمي Black Clover نجاحاً كبيراً منذ بداية عرضه في أكتوبر 2017، ولكن شركة Bandai Namco أعلنت بأن اللعبة تركز بشكل كبير على جانب طور اللعب الجماعي وبث روح المنافسة بين اللاعبين عبر شبكة الانترنت وحصلت اللعبة على نسخ بيتا عديدة كانت هناك أراء إيجابية وأخري سلبية ولكن من خلال مراجعتنا لأحداث اللعبة سنتعرف سوياً هل بالفعل استطاعت شركة Bandai Namco تقديم تجربة لعب مميزة حتى تتمكن من مواكبة نجاح مسلسل الأنمي وتقديم شيء يليق به أم كانت تجربة مخيبة للآمال

أسلوب اللعب

اللعبة لا تقدم أفكار جديدة على صعيد أسلوب اللعبة مقارنة فاللعبة تعتمد على عدد من الشخصيات وكل منهم يمتلك أسلوب قتال خاص به ففي اللعبة لدينا فرقتين فقط بإمكانك اللعب بهم وهم أعضاء فرق “الثيران السوداء” وبعض من أعضاء فرقة “الفجر الذهبي” بالإضافة إلى شخصية “مارث” وبعض الشخصيات القليلة التي ستتعرف عليها خلال رحلتك في عالم اللعبة، كما ذكرنا كل شخصية تمتلك أسلوب قتال خاص بها سواء الهجومي ويعتمد على السيف كما هو الحال مع شخصية “أستا” ولدينا أيضا شخصيات الـ Ranged التي بإمكانها الهجوم من بعيد عن طريق السحر الخاص بهم وهؤلاء يعدون الأقوى وخاصة إذا كنت تلعب في مباريات مع لاعبين أخرين ولدينا كذلك فئة Heal وهي فئة ضعيفة للغاية ويمكن القضاء عليها بسهولة ولكنها تعد مهمة أيضا خاصة في اللعب الجماعي حتى تتمكن من دعم فريقها والعمل على استعادة صحة رفاقها دوماً كل شخصية تمتلك 4 حركات قتالية وهو المعروف عنهم سواء استخدام السيف مثل “أستا” أو استخدام السحر وما إلى ذلك مثل “يونو” وباقي شخصيات اللعبة وهناك مؤشر صغير عندما يمتلئ عن طريق الحاق ضرر أكبر بالأعداء ستتمكن من تنفيذ حركاتك النهائية والتي تسبب ضرر كبير على الأعداء وبإمكانها إنهائهم من ضربة واحدة على حسب قوة الشخصية التي تقم بتجربتها المهام أو الفصول الخاصة بطور القصة ستخوضها بشخصية “أستا” في البداية وكلما انتهيت من إحدى الفصول سيكون بإمكانك إعادته من جديد على مستوي صعوبة مختلف وأيضا بشخصية أخري من الشخصيات التي تواجدت بهذا الفصل والتدرب جيداً على أسلوب لعب كل شخصية قبل خوض منافسات طور اللعب الجماعي

خلال تجربتنا لطور اللعب الجماعي الذي بإمكانك تجربته رفقة Bots فاللعبة لا تقدم سوي نوعين من المباريات الأول أشبه بطور Capture The Flag ولكن هنا سيكون عليك الحصول على كنز ضخم والفائز هو من يتمكن من الحصول على عدد معين من تلك الكنوز الخاصة بالفريق الاخر ونقلها إلى المقر الخاص بأعضاء فريقك والنوع الثاني من المباريات وهم حماية الكنز الخاص بك والتواجد داخل نطاقه لأطول فترة ممكنة سيكون الفريق الفائز، المباريات كانت ممتعة وعندما يتم حل مشكلة Matchmaking والسيرفرات وبعيداً عن طور القصة وطور اللعب الجماعي فاللعبة توفر طور أخر وهو طور “التحديات” ومن خلاله ستقم بتجربة اللعبة بكافة الشخصيات التي قمت بفتحها على مدار تجربتك لطور القصة وستبدأ في الدخول في “تحديات” قتل عدد معين في وقت زمني محدد وبطريقة معينة وكذلك على مستوي صعوبة محدد وكلما انتهيت من تنفيذ تلك التحديات حصلت على المزيد من الأموال باللعبة ستساعدك بالطبع في شراء الملابس

الصوتيات

على عكس المستوي الرسومي فإن الأداء الصوتي كان أحد ميزات اللعبة سواء على صعيد الأداء الصوتي للشخصيات باللعبة والذي كان مشابه تماماً لأصوات أبطال مسلسل الأنمي وقدم هذا تجربة جيدة وكأنك في وسط مسلسل الأنمي التي تفضله بجانب الأداء الصوتي أيضا قدمت اللعبة بعض الموسيقي والتي أراها قليلة بعض الشيء في أغلب المعارك ولكنها في نفس الوقت كانت حماسية لكن كل هذه لم يجعل اللعبة اكثر امتاعا للأسف

الخاتمة

استطاعت لعبة Black Clover Quartet Knights بالفعل تقديم تجربة لعب مقبولة ولكنها مخصصة بشكل كبير لمحبي مسلسل الأنمي والمتعلقين بشخصيات هذا العالم السحري فاللعبة تعاني من نقص كبير في المحتوي سواء على صعيد طور اللعب الفردي وقصة اللعبة التي بإمكانك إنهائها في وقت قصير للغاية أو التحديات المحدودة أيضا بالإضافة بالطبع إلى طور اللعب الجماعي الذي يعاني هو الأخر من نقص في نوع المباريات، اللعبة كانت بحاجة بالفعل إلى المزيد من الوقت حتى تتمكن من تقديم تجربة أفضل عما ظهرت به الأن وكان من الممكن تحسين المستوي الرسومي الذي ظهرت به حتي يلائم الأداء المميز الذي ظهر به الصوتيات باللعبة ولكن في المجمل قدمت اللعبة تجربة مقبولة بالنسبة لمحبين هذا العمل الفني الذي يدعي Black Clover

قصة اللعبة

اللعبة ركزت بشكل كبير في عملية تطويرها على جانب طور اللعب الجماعي وهو الغرض الرئيسي من اللعبة ولكن مع ذلك قدمت الشركة قصة للعبة ولكنها تعد بسيطة للغاية مكونة من عدة فصول تنتهي في وقت محدود جدا، قصة اللعبة تركز بعد تمكن “أستا” بطل اللعبة ورفاقه في جماعة “الثيران السوداء” من السيطرة على شخصية “مارث” الذي يرغب في الحصول على إحدى بوابات الكنز المتواجدة في مملكة “بلاك كلوفر” وخلال إحدى المهام التي كان يخوضها “أستا” اختفي قائد جماعة “الثيران” القائد “يامي” ولكنه ظهر بعد قليل ولكنه ليس “يامي” القديم بل وهو في مرحلة شبابه ولم يعد يتذكر أعضاء فرقته، وخلال رحلتك باللعبة ستتعرف على كيفية حدوث ذلك لشخصية “يامي” ومحاولة افساد المخطط الذي يدور من حولهم

اللعبة تركز بشكل كبير على طور اللعب الجماعي ولكن مع ذلك اللعبة تعاني من مشكلة كبيرة مع السيرفرات فمنذ توافر نسخة المراجعة الخاصة بنا وحتى كتابة الأسطر تلك لازال ليس بإمكاننا الولوج مع لاعبين أخرين وتجربة اللعب معهم وبدلاً من تجربة اللعب مع لاعبين حقيقين فتوفر لك اللعبة مجموعة من شخصيات Bots التي تختار كل منهم شخصية بشكل عشوائي وبداية تجربة اللعبة معك لا أنعلم إذا كان هذا بسبب نظام Matchmaking والسيرفرات الخاصة باللعبة أم بسبب قلة عدد اللاعبين الذين يقوموا بتجربة اللعبة بنسخها الغربية وهو ما يؤثر في عدم توافر أي لاعبين بإمكاننا تجربة اللعب معهم

الرسوميات

هناك عدد من الآراء الخاصة بنا منقسمة تجاه المستوي الرسومي التي ظهرت به اللعبة فهناك من يقول بأنها قدمت مستوي جيد متوافق مع المستوي الرسومي الخاص بمسلسل الأنمي وهناك أخرون كانوا يرغبوا في تجربة بصرية أفضل بكثير مما كانت عليه اللعبة ونحن موافقون تماماً على الرأي الثاني فاللعبة كان من الممكن تقديمها بشكل أفضل بكثير عما ظهرت به وكانت من الممكن أن تتوافق جيداً مع الشكل العام لمسلسل الأنمي الذي تم تقديمه هو الأخر بشكل مميز سواء تصميم الشخصيات أو عالم الأنمي وكل تفاصيله، اللعبة تكاد تشعر أنها لعبة جيل قديم ولكن المستوي الرسومي الذي ظهرت به لا يعيب على الإطلاق ولكن المزعج هنا هو المشاهد السينمائية التي تم استبدالها كعادة أغلب الألعاب اليابانية  لكنها قدمت بشكل جيد أضافة

مدة اللعبة وقيمة الأعادة

اللعبة تقدم طوري للعب الفردي والذي ينقسم إلى القصة والمكون من 10 فصول ستتمكن من إنهائهم ما بين ساعتين إلى 3 ساعات وذلك على حسب مستوي الصعوبة ولدينا أيضا “التحديات” التي ستستغرق منك وقت ليس بالطويل حتى تتمكن من إنهاء كافة التحديات التي ستظهر إليك وأخيراً تقدم اللعبة طور اللعب الجماعي الذي بالطبع ستقضي من خلاله ساعات لعب طويلة إذا استطاعت الشركة إيجاد حل لمشكلة Matchmaking والسيرفرات التي ذكرناها بالأعلى

5.9

مقبولة

التقييم النهائي

قصة اللعبة
5.0
الطور الجماعي
7.0
أسلوب اللعب
6.5
الرسوميات
6.0
الصوتيات
6.0
مدة اللعبة
5.0
قيمة الأعادة
6.0
الأيجابيات
  • الأداء الصوتي للشخصيات
  • مشاهد سنيمائية جيدة
  • طول الأونلاين ممتع الي حد ما
السلبيات
  • طور القصة صغير للغاية
  • المستوي الرسومي سيئ
  • سيرفرات اللعبة
  • كاميرا اللعب مروعة
  • لا يوجد تنوع جيد بين أسلوب قتال الشخصيات
  • سعر اللعبة وقت الأطلاق مرتفع مقابل المحتوي المقدم
  • 5.9/10
    - 5.9/10
حول الكاتب
محمد عبد العزيز

محمد عبد العزيز

محمد عبد العزيز عاشق للتكنولوجيا . للالعاب والهاردوير منذ عام 2008